القائمة الرئيسية

الصفحات

ماذا تغير في الكلاسيكو عن زيارة برشلونة الأخيرة لمدريد؟

 يلتقي ريال مدريد مع برشلونة، مساء اليوم السبت، على ملعب "ألفريدو دي ستيفانو"، ضمن منافسات الجولة 30 من الدوري الإسباني.


وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية، إن آخر زيارة لبرشلونة إلى مدريد تعود إلى 13 شهرًا، وهي فترة شهدت العديد من التغييرات في الفريقين.

كما أن المباراة السابقة أقيمت على ملعب "سانتياجو برنابيو" في وجود 80 ألف متفرج، بينما لقاء اليوم سيلعب على "ألفريدو دي ستيفانو" أمام مدرجات خالية.

الرئيس والمدرب

عاد خوان لابورتا إلى رئاسة برشلونة، بينما رحل جوسيب ماريا بارتوميو.

ويملك لابورتا سجلًا مميزًا كرئيس عندما يلعب فريقه في مدريد، حيث فاز 4 مرات خلال 7 زيارات.

ولا يزال زين الدين زيدان على مقاعد بدلاء يال مدريد، لكن رحل كيكي سيتين الذي خاض آخر كلاسيكو في مدريد، وجاء رونالد كومان بدلًا منه.

غياب القائد

سيدخل ريال مدريد المباراة دون قائده سيرجيو راموس، ليخسر الأخير فرصة المشاركة في الكلاسيكو للمرة 46.

وعلى الجانب الآخر، سينجح ليونيل ميسي، قائد برشلونة، في معادلة رقم راموس بالوصول إلى 45 مشاركة في الكلاسيكو.

تقلبات

في العام الماضي، كان لوكا مودريتش على مقاعد البدلاء، بينما شارك إيسكو ومارسيلو، والعكس تمامًا ما قد يحدث في كلاسيكو اليوم.

أما ناتشو فكان لاعبًا هامشيًا أثناء كلاسيكو الموسم الماضي، إلا أنه أصبح أساسيًا الآن، في ظل غياب كل من سيرجيو راموس ورافائيل فاران للإصابة.

وفي برشلونة رحل العديد من اللاعبين الذين خاضوا كلاسيكو مدريد الماضي: "نيلسون سيميدو وآرثر ميلو وأرتورو فيدال وإيفان راكيتيتش (بديل)".

وهذا العام قد يشارك بدلًا منهم سيرجينو ديست ورونالد أراوخو وأوسكار مينجويزا وبيدري.

كما ظهر أنسو فاتي كبديل في كلاسيكو العام الماضي، لكنه سيغيب اليوم بسبب الإصابة.
هل اعجبك الموضوع :